شروط السفر إلى إسبانيا في نهاية شهر فبراير

شروط السفر إلى إسبانيا مازالت مستمرة في الصدور إلى وقتنا هذا، حيث أن الحكومة الإسبانية قد بدأت في الإعلان عن بعض الشروط الإلزامية في حالة الرغبة في السفر، وفي نفس الوقت قد تم الإعلان عن بعض التسهيلات التي تختص ببعض الأشخاص دون النظر إلي تداعيات كورونا.

شروط السفر إلى إسبانيا في نهاية شهر فبراير

أن شروط السفر إلى إسبانيا لم تعد تفرض علي المراهقين القادمين من بريطانيا، حيث أنها قد سمحت لهم بالدخول إلى أراضيها علي الرغم من عدم خضوعهم لعملية التلقيح، وقد يرجح الكثيرون أن السبب الحقيقي في هذا الأمر ربما قد يعود إلي رغبة إسبانيا في عودة النشاط السياحي للبلاد مرة أخرى، واليكم فيما يلي بعض الشروط المفروضة للدخول إلى البلاد.

عدم فرض شروط السفر الخاصة بالأطفال والمراهقين

قررت الحكومة الإسبانية هذا العام ونظرا إلي أن هناك عدد كبير من السياح الأجانب قد اعترضوا علي فكرة التلقيح الإلزامي للأطفال، ان القرار الأخير قد أشار إلى أنه في حالة سفر الأطفال الذين لم يتجاوز عمرهم اثني عشر عاما لا يجب أن يتم إثبات أن هذا الطفل قد خضع إلى أخذ اللقاح أم لا، ولا يتم تعميم هذا القانون علي منطقة محددة في إسبانيا، وإنما قد تم التعميم علي كافة المناطق.

رفع شرط التطعيم في منتصف شهر فبراير

لقد اكتفت إسبانيا خلال هذا العام بتقديم الاختبار السلبي للطفل، أي أنه في حالة عدم تطعيم الأطفال ما بين سن اثني عشر عاما وسبعة عشر عاما، فإنها لا تفرض شرط تقديم ما يثبت أنه قد حصل الطفل علي التطعيم، ولقد تم إصدار هذا القانون في منتصف فبراير الحالي، أما في حالة السفر إلى إسبانيا للأشخاص القادمين من بريطانيا ولقد تم تطعيمهم بالفعل فيجب تقديم ما يثبت ذلك، هذا في حالة إذا تجاوزت أعمار الأطفال ما بين اثني عشر عاما وخمسة عشر عاما.

رفع شرط ارتداء الكمامة في بداية شهر فبراير

في خلال العام السابق قد كان الأمر أكثر صارمة، حيث أن الحكومة قد فرضت الكثير من الإجراءات الملزمة حول ارتداء الأقنعة، ولكن في هذا العام قد قررت الحكومة أن تجعل الأمر أكثر بساطة فيما يختص بدخول السائحين القادمين من جميع الدول، ولقد شمل القرار عدم الارتداء في الشوارع، ولكن يجب أن يتم ارتداء الكمامة في الشواطئ.

ولقد أشارت المصادر الإخبارية أن رفع شرط الكمامة هو عبارة عن رفع مؤقت إلي أن يتم الانتهاء من فصل الصيف، وبالتالي فعند زيارة إسبانيا يمكنك أن تتجول في الشوارع والذهاب إلي المتاجر والمسارح وغيرها من المتنزهات دون الحاجة إلي ارتداء الكمامة، مع العلم أن هذا الشرط لا يجب تنفيذه في حالة التواجد في الأماكن المزدحمة.

آخر الشروط الواجب تنفيذها للسفر

قد قامت الحكومة في إسبانيا بفرض أجراء أخير قبل السفر إليها، حيث أنها قد فرضت علي كل من يأتي إليها من الاتحاد الأوروبي أن يقوم بدخول إلى موقع الصحة في إسبانيا لكتابة البيانات المطلوبة، مع العلم أنه يجب أن يتم هذا الأمر في خلال ثلاثة أيام فقط من السفر.

كما قد أشارت المصادر أنه في حالة إذا كان المسافر قد تمت إصابته بهذا المرض، فيجب عليه أن يقوم بذكر هذا الأمر في البيانات المكتوبة، وفي حالة الرغبة في التأكد من عدم الإصابة يمكنك إجراء اختبار تفاعل البوليميراز قبل السفر بثلاثة أيام لضمان السلامة.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد