الإعلان عن عدم دخول إسبانيا إلا بعد اخذ اللقاح

الإعلان عن عدم دخول إسبانيا إلا بعد اخذ اللقاح حيث تستقبل إسبانيا العديد من الزائرين سنويا من اجل تقضيه الأوقات الرائعة في مدنها، وقد قل عدد الزائرين بسبب فيروس كورونا الذي اجتاح إسبانيا بشكل مدمر حيث وصلت عدد الإصابات إلى اكثر من عشر مليون إصابة، ولذلك تقوم الحكومات الإسبانية بإصدار قرارات مستمرة بشأن السفر إليها.

الإعلان عن عدم دخول إسبانيا إلا بعد اخذ اللقاح

تم الإعلان عن عدم دخول إسبانيا إلا بعد اخذ اللقاح ومن أحد أجدد تلك المقررات المتداولة الآن ان الأطفال الذين تزيد أعمارهم عن اثنى عشر عام يجب ان يتم إعطاء لقاح كورونا لهم مرتين قبل الدخول إلى البلاد، وبذلك يتساوى هؤلاء الأطفال مع الكبار من اجل إعطاء المستندات التي تثبت اخذ اللقاح والا لم يتم قبول التأشيرة الخاصة بهم للسفر إلى إسبانيا.

تذمر أصحاب الفنادق من قرار منع الدخول

وسوف يكون هذا السبب في خسارة العديد من الفنادق لملايين الدولارات حيث لن يقبل الجميع تلقيح أطفالهم مرتين من اجل السفر إلى دولة أوروبية، وقد أعرب الكثيرون من أصحاب المطاعم والفنادق الإسبانية أن تلك القرارات الصارمة سوف تعود بالضرر على الدولة وذلك بسبب إلغاء العديد من المسافرين لحجز للإقامة.

تطبيق قرار منع الدخول بشكل رسمي

ولقد تم تطبيق هذا القرار في أكثر من 80 وجهه سياحيه في إسبانيا، وعلى الرغم من اخذ هؤلاء المسافرون لقاح كورونا مرتين إلا أنه لم يتم التنازل عن اختبار كورونا أو كما يعرف باختبار PCR قبل الدخول إلى إسبانيا ليجعل ذلك القرارات أكثر حزما.

تذمر أصحاب الشركات السياحية من القرار

ولقد استاء العديد من وكلاء السفر في الشركات السياحية بشأن هذا القرار حيث ان الكثير من المسافرين قد أعادوا ترتيب رحلتهم مره أخرى للسفر إلى دول اقل حزم بشأن قرارات فيروس كورونا، ويتضح ذلك خاصة مع المسافرين من بريطانيا تحديدا حيث ان إسبانيا تستقبل اكثر من 2 مليون مسافر بريطاني سنويا ليقل هذا العدد بشكل ملحوظ بعد قرار إسبانيا بأخذ لقاح الأطفال مرتين على الأقل.

تكبد إسبانيا خسارة فادحة علي اثر القرار

وجد هذا الأمر بشكل واضح في الجزر الكناري الإسبانية حيث أوضحت الفنادق والمطاعم انه تم الغاء نصف العائلات للحجز، ان بهذا المعدل قد تخسر إسبانيا اكثر من 400 مليون يورو فقط في جزر الكناري فقط مقارنة بالمدن الأخرى، ويجب على الحكومة الإسبانية ان تفكر مرة أخرى في القرارات المتعلقة بفيروس كورونا حيث أنها دولة يعتمد داخلها الأساسي على السياحة من اقتصاد تلك المطاعم والفنادق.

العمل علي بعض التعديلات

ومن القرارات أيضا التي تعتبر عائق في سفر الكثيرون إلى إسبانيا فردها بأنه من أصيب بفيروس كورونا منذ 6 أسابيع بعد أخذ اللقاح لن يستطيع الدخول إلى إسبانيا فى الوقت الحالي، وأنه سوف يتم التعديل على تلك القرارات في منتصف فبراير القادم لعام 2022، وتنظر كل من إسبانيا وفرنسا في امر اخذ اختبار كورونا بشكل يومي للحد من هذا الفيروس بمجرد الإصابة به وسوف يضر هذا بتلك الدول سياحيا بشكل خطير حيث على النقيض دول مثل البرتغال واليونان خفف من قراراتها لجذب السائحين والزوار إليها.

اغرب القرارات المتعلقة بكورونا في إسبانيا

وعلى الجانب الأخر قد قامت إسبانيا أيضا بفرض قرار غريب بشأن إسقاط استخدام الأقنعة الطبيعية فى المطاعم والفنادق والمحلات، بعد ان فرده بشكل الزامي منذ عام 2020 من اجل إظهار بعض التسهيلات داخل الدولة ولكن يتحتم ارتداء القناع الطبي في الأماكن المزدحمة والداخلية للمدن.

كما تقرض إسبانيا أيضا في بعض الأوقات قرارات بشأن الحظر الليلي منذ 1:00 صباحا بسبب فيروس اومكرون المستجد وقد حددت حد أدني من الأشخاص من اجل الدخول إلى المطاعم والحانات ليلا ومن المرجح ان يتم الغاء هذا القرار بإغلاق المطاعم والحانات بعد الساعة الثالثة ليلا.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد